الرئيسية / أخبار / الراقصة شمس ليست الأولى.. إليكِ فنانات واجهنَ المحاكم بسبب الخادمات!

الراقصة شمس ليست الأولى.. إليكِ فنانات واجهنَ المحاكم بسبب الخادمات!

زهره عراقي

بينَ جرائم القتل والاغتصاب والسرقة، قادت الخادمات بعض الفنانات إلى أقسام الشرطة وساحات المحاكم حتى إن إحداهنّ نجت بصعوبة من عقوبة قاسية كانت ستُوقع عليها.

“شبكة الفن السابع” تستعرضُ في هذه السطور أبرز الوقائع التي قادت الفنانات لساحات المحاكم بسبب الخادمات.

شمس

أُدينت الراقصة المصرية شمس في جريمة قتل خادمتها بمشاركة أسرتها في محافظة الإسكندرية، على إثرها صدر حكم بإعدامها قبل أن يتم تخفيف الحكم.

وقبلت محكمةُ النقض الخميس الماضي، طعنَ شمس ضد الحكم السابق القاضي بشنقها بآخر يقضي بسجنها 15 عامًا، ومعاقبة والدتها وشقيقتها واثنين آخرين بالسجن 5 سنوات في نفس القضية.

سناء يوسف

أصدرت النيابة المصرية قرارًا باستدعاء الفنانة التونسية سناء يوسف (سناء كسوس) لسماع أقوالها في قضية استدراج خادمتها واغتصابها داخل شقة مدير أعمالها وإجبارها على توقيع إقرار بعدم تعرُّضها للضرب.

دينا

الراقصة “دينا” لم تنجو هي الأخرى من هذه الوقائع فقد ذهبت إلى قسم الشرطة للإبلاغ عن اختفاء مجوهرات بقيمة 100 ألف جنيه مصريّ، متّهمةً خادمها بالسرقة.

وبالفعل، أثبتت التحريات أنّ الخادم هو الذي قام بالسرقة لمروره بضائقة مالية.

مروة عبدالمنعم

وفي عام 2014 اتُّهمت الممثلة الشابة مروة عبدالمنعم بقتل خادمتها على إثرها تنقّلت بين أقسام الشرطة وساحات المحاكم.

وتَقدَّم والد خادمتها ببلاغ للشرطة يتهمها بإزهاق روح ابنته، ورغم تأكيدها هي وزوجها المخرج المسرحي حسام الشاذلي أّن الفتاة كانت تستحمّ وسقطت في “بانيو” الحمام قتيلة، أصرّ الأب على موقفه، وطالب بتشريح الجثة من قبل الطب الشرعيّ لكن في نهاية المطاف برّأت المحكمة الفنانة من الجريمة.

رانيا يوسف

ودخلت الفنانة رانيا يوسف قسم الشرطة، بسبب خادمتها أيضًا، بعد أن اتهمتها بسرقة سوار من الألماس، من داخل غرفة نومها بمنطقة الزمالك.

وفاء مكي

أمّا القضية الأشهر فكانت من نصيب الفنانة المصرية وفاء مكي التي اتُّهمت بتعذيب خادمتها بكدمات وسحجات خطيرة وإصابتها بجروح بالساقين ومنطقة البطن والظهر والجذع، والكيّ بالنار في أماكن حساسة وأيضًا كدمات بالرأس وأثارت الرأي العام في مصر، في عام 2001.

وعاقبت إحدى المحاكم الفنانة بالسجن 10 سنوات أشغالاً شاقة، لكن أُعيدت المحاكمة وخففت محكمة النقض الحكم بالحبس 3 سنوات.

فيفي عبده

وفي عام 2009 تلقّت الشرطة بلاغًا من رئيسة جمعية لحقوق المرأة في مصر تتهم فيه الفنانة فيفي عبده بتعذيب خادمتها الفلبينية والتعدّي عليها بالضرب، وحجزها داخل شقتها منذ 8 سنوات بمنطقة المهندسين.

وتقدّم المحامي نبيه الوحش ببلاغ إلى النائب العام يتّهم فيه فيفي عبده بتعذيب واحتجاز الخادمة الفلبينية ويُطالب بتقديمها للمحاكمة.

شاهد أيضاً

القاهرة تعلن الطوارئ لمواجهة مياه الأمطار

كلف اللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة جميع نواب المحافظ ورؤساء الأحياء برفع درجة الاستعداد …

يحيى الفخرانى يبدأ بروفات «الملك لير» قريبا

يستعد النجم يحيى الفخرانى لبدء بروفات عرض مسرحيته الجديدة “الملك لير” على خشبة المسرح، الأسبوع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *